اتفاق تعاون بين مكتبة الإسكندرية ومؤسسة التراث السعودي في مجال الأرشفة
اتفاق تعاون بين مكتبة الإسكندرية ومؤسسة التراث السعودي في مجال الأرشفة
وصف رئيس قطاع المشروعات بمكتبة الإسكندرية الدكتور خالد عزب، زيارة الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس هيئة السياحة والآثار ومؤسس مؤسسة تراث بالمملكة العربية الريـاض والوفد المرافق له، للمكتبة اليوم بـ«المثمرة».
 
وأَرْشَدَ عزب، في تصريح مساء الخميس، إلى أنه تم الاتفاق خلال زيارة الأمير السعودي والتي رافقه خلالها مدير مكتبة الإسكندرية الدكتور مصطفى الفقي، على تدعيم التعاون بين مؤسسة التراث السعودي ومكتبة الإسكندرية في مجال الأرشفة ومشروع ذاكرة العرب الذي تنفذه المكتبة.
 
وتـابع في سياق متصل أن الأمير سلطان أهدى خلال الزيارة مكتبة الإسكندرية مجموعة من الصور النادرة الخاصة بتاريخ المملكة العربية الريـاض، فضلا عن إهداء نحو 100 كتاب من مطبوعات هيئة السياحة والآثار الريـاض إلى المكتبة.
 
وَأَضَافَ فِي وَقْتَ قَلِيل عزب أن الأمير سلطان والوفد السعودي المرافق له، تفقدوا خلال الزيارة متحف المخطوطات ومتحف الآثار ومعامل الكيمياء والترميم التابعة لمتحف المخطوطات والمعارض الفنية الدائمة بالمكتبة، مشيدا بالجهود المبذولة في مكتبة الإسكندرية خاصة في مجالات الرقمنة، وأبدى إعجابه الشديد بمجموعة لوحات المعارض الفنية الدائمة ومجموعة الفنان محيى الدين حسين للخزف بالمعرض الدائم له.
 
وأهدى الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، مجموعة من مطبوعات المكتبة الخاصة وبعض الهدايا التذكارية، للأمير سلطان بن سلمان.
 

المصدر : الصباح