صور.. أرصد وحلل معنا أول مشروعات إنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية فى البحيرة
صور.. أرصد وحلل معنا أول مشروعات إنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية فى البحيرة

أكدت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة على ضرورة استخدام الطاقة البديلة مثل الطاقة الشمسية لإنتاج الكهرباء، وذلك لتقليل الاعتماد على محطات توليد الطاقة التقليدية التى تستخدم الغاز والسولار فى تشغيلها.

 

وأضافت، فى تصريحات خاصة لـ"ألوان نيوز"، أن هناك خطة طموحة للتوسع فى إقامة محطات الطاقة الشمسية بجميع مراكز المحافظة، لإنارة كل المؤسسات والمصالح الحكومية لتوفير طاقة بديلة وتخفيف الأحمال على شبكات الكهرباء.

 

وإِسْتَبَانَت المهندسة نادية عبده أن محافظة البحيرة من المحافظات الرائدة فى تبنى مشروع إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، وأنه تم تنفيذ أول مشروع للطاقة الشمسية بقدرة 150 كيلو وات لإضاءة مبنى ديوان سَنَة المحافظة والمبانى الإدارية الملحقة بتكلفة 4 ملايين ونصف المليون جنيه.

 

وكذلك تم الانتهاء من مشروع إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بمجمع دمنهور الثقافى، بقدرة 78.8 كيلو وات لتغذية الأحمال الكهربائية الموجودة وتوفير 75% من استهلاك الكهرباء بالمجمع الثقافى، لافتة إلى أنه سوف يتم استرداد تكاليف المشروع خلال سنتين، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تم توفير نحو 400 ألف جنيه قيمة استهلاك الطاقة الكهربائية للمقرات الإدارية.

 

وأشارت محافظ البحيرة إلى أن شركة البحيرة لتوزيع الكهرباء من أوائل الشركات التى بادرة بتنفيذ مشروعات الطاقة البديلة، عن طريق تركيب 7 محطات لتوليد الطاقة الشمسية أعلى المبانى التابعة للشركة بمدن دمنهور وكفر الدوار ومركز بدر والنوبارية، بقدرة  90 كيلو وات بتكلفة مليون ونصف المليون جنيه.

 

وعن المشروعات الجديدة لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية أكدت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة أنه تمت الموافقة على إنشاء محطة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بقوة 100 ميجاوات، ومصنع لإنتاج ألواح الخلايا الشمسية بقوة 80 ميجاوات على مساحة 300 فدان بمركز وادى النطرون باستثمارات أجنبية قدرها بتكلفة 120 مليون دولار.

 

 

المصدر : اليوم السابع