54 قتيلاً وفقدان آخرين خلال فيضانات وانزلاق أتربة في فيتنام
54 قتيلاً وفقدان آخرين خلال فيضانات وانزلاق أتربة في فيتنام
رام الله - دنيا الوطن
لقي 54 شخصاً حَتْفُهُمْ، الجمعة، إثر الفيضانات وانزلاقات التربة، التي وقعت شمال ووسط فيتنام، في واحدة من أسوأ الكوارث المناخية التي تضرب فيتنام في سنوات.

ووفق ما أورد موقع روسيا اليوم، فلا تزال فرق الإنقاذ تبحث عن 39 مفقوداً في أعقاب انهمار أمطار غزيرة على العديد من المحافظات هذا الأسبوع، بَيْنَما يحذر خبراء الأرصاد من عاصفة كبيرة متجهة نحو البلاد.

وأدت كارثة هذا الأسبوع إلى تدمير آلاف الممتلكات وإتلاف مساحات واسعة من الأراضي الزراعية، ومنها على مقربة من هانوي حيث انهار جسم السد وأغرق المناطق المجاورة.

وتكبدت محافظة هوان بينه (شمال) خسائر فادحة، تبعتها محافطة ثانه هوا (وسط) بحسب سلطات إدارة الكوارث.

وتم إفْشاء آلاف العناصر من الشرطة والجنود للمساعدة في جهود الإنقاذ، وتدعيم السدود وتوزيع وجبات الطعام، وتتعرض فيتنام باستمرار لعواصف استوائية بين مايو/أيار وتشرين الأول/ أكتوبر، تضرب سواحلها الوسطى.

تَجْدَرُ الأشاراة الِي أَنَّةِ أكثر من 150 شخصا قضوا عندما ضربت العاصفة الاستوائية كيتسانا البلاد سَنَة 2009.

أرشيفي: فيضانات في فيتنام

 

المصدر : دنيا الوطن