أنغام مسانده شيرين عبد الوهاب: بنت مصر واعتذرت
أنغام مسانده شيرين عبد الوهاب: بنت مصر واعتذرت
حرصت الْمُطْرِبَةُ أنغام على دعم صديقتها الْمُطْرِبَةُ شيرين عبد الوهاب في مشكلتها الخاتمة.

وقعت شيرين في خطأ كبير بعدما تسرب لها فيديو يعود لحفل أحيته منذ سَنَة تقريبا، سخرت فيه من مياه نهر النيل عندما طالبتها واحدة من جمهورها بغناء أغنية "ما شربتش من نيلها" لترد عليها قائله "ها يجيلك بلهاريسيا".

واستكملت شيرين سخريتها متحدثة: "اشربي إفيان أحسن"، في إشارة إلى ماركة مياه معدنية شهيرة.

قدمت شيرين اعتذارها وأصدرت بيانا أوضحت فيه ما حدث، ولكن تباينت الآراء بين متقبل لاعتذارها ورافضا له.

أنغام كانت واحدة من المساندين لشيرين، وكتبت من خلال حسابها في موقع Twitter لتطالب الجميع بألا يتحدثوا عن الأمر فهي اعترفت بخطئها واعتذرت.

أصدرت إدارة نقابة الموسيقيين المصرية قرارا باستدعاء شيرين للتحقيق معها في واقعة الإساءة لمصر.

وأكد المتحدث الإعلامي لنقابة المهن الموسيقية لـFilFan.com أن قرار الاستدعاء يعد إجراء طبيعيا يتم اتخاذه مع أي واقعة مشابهه، وليس له أي مدلول كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تناولته الصحف والمواقع الإلكترونية.

وأظهـر المتحدث الإعلامي للنقابة أنه تم إخطار شيرين خلال الساعات السَّابِقَةُ بضرورة حضورها لمعرفة وجهة نظرها في واقعة غنائها في الإمارات، والتي أثارت الجدل خلال الساعات الخاتمة.

اقرأ أيضا:

تعليق غادة عبد الرازق على اعتذار شيرين
عمرو محمود ياسين لشيرين: متشكرين

المصدر : في الفن