الأميرة عبير تكرم اللجان النسوية في غرفة الشرقية
الأميرة عبير تكرم اللجان النسوية في غرفة الشرقية

تحت رعاية صاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي حرم سمو أمير المنطقة الشرقية شَيَّدَت غرفة الشرقية ممثلة بمركز سيدات الاعمال مساء الاربعاء 6 ديسمبر 2017 حفل الاستقبال السنوي لسيدات الاعمال الذي اقيم بقاعة الاحتفالات الكبرى بفندق الشيراتون بالدمام.

وخلال الحفل رحبت عضو مجلس إدارة الغرفة مناهل بنت عبدالله الحمدان بسمو حرم أمير المنطقة مشيدة بحرص سموها على مشاركة سيدات الاعمال ودعمهن في مسيرتهن لأن يكن جزءًا فاعلًا في مسيرة بلادنا نحو الأنْتِعاش والتنمية.

وأضافت الحمدان متحدثة: تخطو بلادنا اليوم خطوات جادة نحو تمكين المرأة الريـاض على مختلف الأصعدة، ضمن خارطة طريق واضحة جسدتها رؤية المملكة 2030م، فاعتبرتها مكّونًا وشريكًا أسّاسيًا في تحقيق التنمية المُستدامة، وأكدت على أهمية الاستفادة القصوى من طاقاتها ومهارات شاباتها اللاتي يُشكلن 50% من مخرجات التعليم الجامعي، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ مهدّت الطريق لها بسلسلة من القرارات والإجراءات حفزتها على المشاركة بفاعلية في مسيرة بلادها نحو اقتصاد أكثر تنوعًا، مما له أبلغ الأثر بَيْنَما تُمثله المرأة الريـاض من ثقة غالية عند مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده صاحب السموّ الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

ومضت الحمدان تقول: إنه في ظل ما تحقق للمرأة الريـاض وما جارٍ تحقيقه لأجل تعزّيز دورها الاقتصادي عاملة كانت أو صاحبة أعمال، يأتي حفل الاستقبال السنوي لهذا العام بجانب أنه يوثق ويوطد الصلات بين سيدات أعمال المنطقة وبعضهن البعض وبين المسؤولات الحكوميات والأكاديميات البارزات وغيرهن من مختلف شرائح المجتمع، والذي يؤكد على ميزات التجمع والتلاقي وتبادل الخبرات والأفكار الجديدة، التي من شأنها تمكين المرأة الريـاض في البيئة الاقتصادية المحلية، التي تشهد تغيرات جذّرية منذ انطلاق رؤية 2030م نحو الشراكة وتعزيز فرص المكون المحلي. ووَضَّحَت عن أملها بأن يُسهم حفل الاستقبال السنوي لهذا العام في تجديد روابطنا وتعزيز علاقاتنا بما يدعم مسيرتنا في القطاع الاقتصادي للمنطقة بشكل خاص والاقتصاد الوطني بشكل سَنَة.

وثمنت الحمدان ذاك العمل التطوعي والمشاركة الإيجابية للعضوات من مجالس الأعمال واللجان خلال الدورة الحالية في دعم اقتصاد المنطقة بالعديد من الخبرات والأفكار التطويرية.

وشهد الحفل حضورا لافتا من سيدات الأعمال، ومن المسؤولات الحكوميات، ومن الشخصيات النسائية بالمنطقة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ شهد تكريم سمو الأميرة عبير بنت فيصل للعضوات في مجالس الاعمال واللجان. وتشرفت الحمدان بتقديم هدية تذكارية لصاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي حرم سمو أمير المنطقة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ قدمت هدية تذكارية لصاحبة السمو الملكي الأميرة سلمى بنت بدر بن عبدالمحسن حرم سمو نائب أمير المنطقة.

المصدر : صحيفة اليوم