وكيل"دينية" البرلمان يؤيد عقوبة الحبـس للمتزوجين عرفيا بقانون "أمنة نصير"
وكيل"دينية" البرلمان يؤيد عقوبة الحبـس للمتزوجين عرفيا بقانون "أمنة نصير"

حَكَى النائب شكرى الجندي وكيل اللجنة الدينية بمجلس النواب، إن انتشار ظاهرة الجواز العرفى داخل المجتمع المصرى يهدد سلمه الاجتماعى، معلنًا تأييده الكامل لمشروع قانون الدكتور آمنة نصير الذى يعاقب الشاب المتزوج عرفياً بالسجن لمدة سَنَة.

وبين وأظهـــر الجندي لـ" ألوان نيوز"، أن اللجنة الدينية ستبحث مع الدكتورة آمنة نصير مشروع القانون، مشيرًا إلى موافقته من حيث المبدأ على العقوبة التى أقرتها الدكتورة آمنة نصير بمسودة مشروع القانون المُحْدَث ، مشيرًا إلى أن الزواج العرفى يخالف أحد أهم شروط الجواز وهو الإشهار.

وكانت الدكتورة آمنة نصير عضو مجلس التشريع الخاص بالسلطة التشريعية ، قد صـرحت عن دراستها لإعداد تشريع بشأن ضبط عملية الزواج بالضوابط الشرعية، ومعاقبة الخارجين على نطاق الزواج الرسمى أمام المأذون، متابعة: " ستقع المسئولية الأولى على الشاب المتزوج عرفياً بسجنه سَنَة على الأقل، لأنه هو المغرى الأول للبنت، بزعمه أنه شرعى، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ستشارك البنت أيضاً فى المسئولية".

 


إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع