"س و ج".. كل ما تريد معرفته عن مشروع الزريعة السمكية بالقليوبية
"س و ج".. كل ما تريد معرفته عن مشروع الزريعة السمكية بالقليوبية

تواصل الدولة العمل على قدم وساق للانتهاء من المشروعات الكبرى التى تحقق أكبر استفادة ممكنة للشباب المصرى، إلى جانب تقديم خدمة أفضل للمواطن، وبحث السبل التى تسهم فى العمل على خفض الأسعار، والتى من بينها مشروع الاستزراع السمكى بالقليوبية، ويستعرض "ألوان نيوز" أَفْضُلُ المعلومات حول هذا المشروع، وذلك فى إطار الخدمات التى يقدمها لقرائه.

 

أين يقع مشروع الاستزراع السمكى داخل القليوبية؟

وضع حجر الأساس لمشروع الاستزراع السمكى ببحيرة عرب العليقات بمركز ومدينة الخانكة، والذى تم وضعه بحضور الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، واللواء محمود عشماوى محافظ القليوبية، والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة.

 

 كم عدد الدفعات التى تم إنزالها بالمشروع حتى الآن؟

جرى إنزال الدفعة الخامسة من زريعة الأسماك الأربعاء الماضى بإشراف المحافظ اللواء محمود عشماوى، والتى تقدر بحوالى 80 الف أصبعية بلطى، وكان قد تم اطلاق أربع دفعات بحوالى 310 آلاف زريعة سمكية، ليصل إجماليها حتى الآن 390 ألف أصبعية بلطى.

 

 ما المساحة الإجمالية للمشروع؟

 يقع المشروع على مساحة 85 فدانًا.

 

 ما إجمالى إنتاج المشروع سنويًا؟

ينتج المشروع أكثر من 160 طن سمك سنويًا.

 

ما إجمالى عدد الأقفاص التى يحتويها المشروع؟

 قام فريق عمل من هيئة الثروة السمكية بعمل رفع مساحى وتحديد لأعماق البركة بالكامل، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تم إنشاء 40 قفصًا سمكيًا بقطر 8 متر للقفص الواحد يتم استزراع القفص الواحد بعدد 8000 أصبعية بلطى للوصول بالإنتاجية إلى 2 طن للقفص الواحد بإجمالى 80 طنًا للدورة الواحدة.

 

 ما إجمالى العدد المخطط له من الزريعة بالمشروع؟

جرى إعداد خطة بالتنسيق مع الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية والمحافظة لاستغلال بحيرة عرب العليقات كمربى سمكى، وذلك عن طريق تنميتها بعدد 500 ألف إصبعية من أسماك العائلة البورية والبلطى النيلى والبلطى الأحمر، فضلاً عن استغلالها لراغبى الصيد من الهواة.

 

 ما الهدف من المشروع؟

المشروع سيزيد من الفرص الاستثمارية والسياحية بالمنطقة، حيث تستهدف المحافظة استغلال البحيرة كمنطقة سياحية، وأن المشروع السمكى سيزيد من الفرص السياحية بها.

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع