هادى برعى.. من الإسكندرية يأتى الجمال
هادى برعى.. من الإسكندرية يأتى الجمال

اشترك لتصلك أهم الأخبار

من الإسكندريّة، يأتى كُلّ الجمال: خطوط التاريخ، رائحة اليود، هواء البحر، ولوحات هادى بُرعى، الفنان التشكيلى ابن شاطئ المتوسّط، الذى توسّط بريشته أَفْضُلُ الأسماء التشكيلية بين أبناء جيله.

من التخرّج فى كلية الفنون الجميلة، جامعة الإسكندرية سَنَة 2005، ثم الحصول على درجة الماجستير سَنَة 2011، إلى درجة الدكتوراه سَنَة 2015، وجد «بُرعى» الطريق الأكاديمى الذى يشحذ ويهذّب موهبته الجامحة، لكنه على الجانب الفنّى قد يخلع التزامه الأكاديمى، ليخلق عوالمَ أُخرى تحمل فلسفته الخاصة عن الحياة.

يقول هادى بُرعى لـ«المصرى اليوم» إنه « كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تصقل الدراسة الأكاديمية الدارس أو الفنان ببعض المهارات، فإن بوابته إلى عرض أعماله تفتح له آفاقًا أخرى، ليقدم منتجه البصرى، وهذا المنتج يحمل رؤية الفنان بخلفيته الثقافية والاجتماعية، يقدم من خلاله مضامين فكرية خاصة به وبمجتمعه، ليبدأ بالسؤال الأهم، ماذا أريد أن أقول؟ ومن خلال جملته الفنية يقرأ الناس مفاهيمه ومدلولاته ويتفاعلون معها، وهذا التفاعل هو أهم شىء بالنسبة له فى العملية الفنية، فالفنان ليس شخصاً منعزلاً، ولكنه يعيش ضمن مجتمع يتفاعل معه ويعبر عن قضاياه».

الهواجس الشخصية هى محركات أساسية لما يقدمه كل فنان، ففنه فى النهاية وليد تكوين شخصيته، وبالتالى فهواجسه تنطبع على لوحاته، ومن هُنا كان هاجس «بُرعى» الأساسى يكمن فى موضوعين أساسيين، الأول هو الأرض وما تُنبته، فهو كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يشرح فلسفته فى هذا أن «الإنسان يَجْتَهِدُ دائمًا وراء أحلام مادية، وإذا جرّدناه من كل تلك الأمور والسعى وراءها، فلن يحتاج إلا إلى موضع قدميه على الأرض».

قد يصعب ـ بشكلٍ ما ـ على الفنان التشكيلى التعبير بالكلمات عن فلسفته ومكنوناته الشخصية، وربما أكون تدخلت قليلًا بالتنظيم أو التأويل الحميد، فكما يقول هادى برعى، إن الأمر أسهل تعبيرًا -بالنسبة له على الأقل- لطرح ما يريده من خلال الريشة والألوان.

بدأ هادى برعى الممارسة الفنية سَنَة 2006، من خلال عدّة معارض جماعية بدأت من صالون الشباب الذى واظب «هادى» على المشاركة فيه، ثُم انتقلت المعارض إلى خارج مصر بدءًا من 2009، حيث قدّم معارض فى إيطاليا، إنجلترا، كندا، الإمارات، الأردن، بولندا، واليونان، وقد حظى الفنان السكندرى بخمسة معارض فردية داخل مصر منذ 2013 مع جاليرى «آرت توكس – ArtTalks»، والذى كان آخرها فى يناير الماضى، بعنوان «Hope is a Traveller»، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يشارك هادى برعى خلال الفترة الْمُقْبِلَةُ فى 3 معارض جماعية فى الأردن ودبى وإنجلترا.

المصدر : المصرى اليوم