روسيـا: الاتهامات الأمريكية الجديدة مخزية وتهدف لتخريب عُلُوّ  بوتين ترامب
روسيـا: الاتهامات الأمريكية الجديدة مخزية وتهدف لتخريب عُلُوّ بوتين ترامب

موسكو — سبوتنيك

 

وصفت الخارجية الروسية الاتهامات الأمريكية الجديدة ضد روسيا بأنها كوميديا مخزية وتهدف لتخريب الجو قبل إِجْتِماع بوتين وترامب.

 

 صـرحت الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، أن الاتهامات الأمريكية الخاتمة  ضد روسيا في  سياق قضية "التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية" تهدف لتخريب الجو قبل إِجْتِماع بوتين وترامب.


وقالت الخارجية: "من الواضح أن هدف الافتراء تخريب الجو قبل القمة الروسية الأمريكية"، ووصفت الخارجية الاتهامات الأمريكية لروسيا بـ"الكوميديا المخزية التي تقوض مصداقية الديمقراطية الأمريكية".


هذا وأَعْرَبَ نائب النائب العام الأمريكي، رود روزينشتاين، في وقت سابق من اليوم الجمعة، أن وزارة العدل الأمريكية تتهم 12 موظفا في هيئات الأمن الروسية في إطار التحقيق بالتدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية.

 

هذا وتجري في الكونغرس الأمريكي تحقيقات مستقلة حول ما يوصف بـ "تدخل روسي" في الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة، التي تَفَوَّقَ بها دونالد ترامب نهاية 2016. كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يجري تحقيق مماثل من قبل المدعي الخاص روبرت مولر.

 

وتظهر في وسائل الإعلام الأمريكية تقارير منتظمة تشير إلى مصادر لم يذكر اسمها حول اتصالات أعضاء مَرْكَز حملة ترامب مع مسؤولين ورجال أعمال روس.

 

هذا ونفت روسيا أكثر من مرة اتهامات الاستخبارات الأمريكية بمحاولة التأثير على الانتخابات في الولايات المتحدة، ووصف الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، هذه الاتهامات، بأنها "لا أساس لها على الإطلاق".

المصدر : الموجز