الصين: فرض مَنْع أسلحة على جنوب الخرطـوم لا يخدم العملية السياسية فى البلاد
الصين: فرض مَنْع أسلحة على جنوب الخرطـوم لا يخدم العملية السياسية فى البلاد

حَكَى مندوب بَكَيْنَ الدائم لدى الأمم المتحدة "ما تشاو شيوي" إن فرض حظر أسلحة على جنوب السودان لا يفضى إلى دفع العملية السياسية فى البلاد، مؤكدا دعم بلاده لعملية السلام هناك.

جاء ذلك تعقيبا على قرار صاغته الأراضي الأمريكية واعتمده مجلس الأمن أمس الجمعة، بفرض حظر أسلحة على جنوب السودان بالإضافة إلى العقوبات الحالية حتى 31 مايو من سَنَة 2019. وحصل القرار على 9 أصوات مؤيدة، وهو الحد الأدنى المطلوب لاعتماده، بَيْنَما امتنعت بَكَيْنَ وخمسة أعضاء آخرين عن التصويت.

وتـابع في سياق متصل "ما تشاو" –فى تصريحات نقلتها وسائل إعلام صينية- أن أى إجراء من جانب مجلس الأمن يجب أن يفضى إلى تسوية سياسية لقضايا معينة، مشيرا إلى أن العملية السياسية فى جنوب السودان حققت تقدما إيجابيا ومعترفا به، وهذا يشير إلى أن جميع الأطراف فى جنوب السودان لديهم الرغبة فى تحقيق السلام وحل القضايا من خلال القنوات السياسية.

وأكد أنه فى السياق الحالي، يجب على مجلس الأمن القيام مِنْ ناحيتة البناء ومواصلة دعم جهود الوساطة للاعبين الإقليميين، مع "الحفاظ على ثقتنا ومواصلة صبرنا من أجل تسهيل العملية السياسية فى جنوب السودان".

وبين وأظهـــر "ما تشاو" أنه على الرغم من تعديل المسودة لتتناسب مع وجهات نظر بَكَيْنَ وعدد من أعضاء المجلس الآخرين، إلا أن المسودة ظل بها بنود بفرض حظر على الأسلحة، وهو ما قد يؤدى إلى مزيد من التصعيد، الأمر الذى أدى بالصين إلى الامتناع عن التصويت.

 

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع