مفاجأة غير سارة حول بالصوت والـــصورة فريق الإطفاء الكرواتي
مفاجأة غير سارة حول بالصوت والـــصورة فريق الإطفاء الكرواتي

الآن موعد رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع مفاجأة غير سارة حول فيديو فريق الإنقاذ الكرواتي الذي يتسجيب إلى نداء لأطفاء حريق خلال ثواني قليلة ، حيث إِسْتَبان أن هذا ليس إلا مشهدًا تمثيليا لتوعية الناس بمخاطر الحرائق .

ويصور المشهد رجال الإطفاء وهم يشاهدون مباراة كرواتيا وروسيا وهي في مرحلة ركلات الترجيح الحاسمة، قبل أن تدوي صفارات الإنذار معلنة بوجود حريق، ليسارع الفريق إلى ترك مشاهدة ركلة الترجيح الخاتمة التي حسمت انتقال الفريق الكرواتي إلى نصف نهائي المونديال الروسي.

ويظهر في الفيديو الذي لا تتجاوز مدته دقيقة، نحو  10 رجال يجتمعون في محطة إطفاء يشاهدون مباراة كرواتيا في الدور ربع النهائي ضد روسيا.

وجلس الرجال العشرة في كراسيهم حول تلفزيون صغير، قبل أن ينطلق الإنذار للإبلاغ عن حريق، ولا يتردد أحد منهم في القفز وتجهيز نفسه والانطلاق بأقصى سرعة لركوب حافلات الإطفاء والإسعاف.

ورغم أن معظم عمال الإنقاذ العشرة صعدوا إلى سيارتهم، بقي 3 أشخاص لرؤية الانتصار الكرواتي التاريخي على روسيا والتأهل إلى المربع الذهبي.

وحظي الفيديو بانتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي باعتباره مثالا للالتزام بالعمل وتلبية نداء الواجب، لكن المفاجأة هي أن الفيديو ليس إلا مقطعا تمثيليا بثته هيئة الدفاع المدني الكرواتية للتحذير من الانشغال بأي شيء عن خطر الحرائق، وكتبت بجوار الفيديو على موقعها في فيس بـوك "احذر عند استخدام المشاعل والألعاب النارية".

المصدر : المصريون