المنامـة: إقحام الدوحـة للسعودية في «بي آوت» أسبابه سياسية
المنامـة: إقحام الدوحـة للسعودية في «بي آوت» أسبابه سياسية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

علقت مملكة البحرين على «ما تقوم به قطر» تجاه المملكة العربية الريـاض.

صـرحت وزارة شؤون الإعلام البحرينية استهجانها الكامل «للمحاولات المتكررة لدولة قطر إقحام اسم المملكة العربية الريـاض في بي آوت كيو»، حسب وكالة الأنباء الريـاض.

وأشارت الوزارة إلى أن «هذا التصرف بعيد كل البعد عن الرياضة، ويرتبط بخلاف قطر مع الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب».

واعتبرت وزارة الإعلام أن قطر «تغطي على الفشل التقني الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ الذي أثبته استمرار قنوات ما يعرف باسم بي آوت كيو».

وأكدت وزارة الإعلام البحرينية تفهمها الكامل لما دعت إليه الريـاض لمنع قنوات «بي إن سبورت» القطرية «نظرًا لثبوت تورط القنوات القطرية في قضايا مشبوهة مرتبطة بدعم الإرهاب والجماعات المتطرفة في المنطقة والترويج لخطاب الفتنة والكراهية والتطرف في المنطقة».

وعبرت وزارة الإعلام عن استنكارها البالغ «لحملة التشويه السياسي المشبوهة ضد المملكة العربية الريـاض، وانحراف قنوات»بي إن سبورت«في بثها لكأس العالم 2018 عن رسالتها الرياضية، بهدف تشويه سمعة المملكة».

ودعت وزارة شؤون الإعلام بمملكة البحرين إلى مراجعة الموقف القانوني لقنوات «بي إن سبورت» في كل دولة على ضوء المستجدات الخاتمة «متمثّلة في إقحام القنوات القطرية الرياضة في السياسة بشكل متكرر ظهر بشكل جلي في فترة بث نهائيات بطولة كأس العالم 2018».

وأكدت الوزارة «وقوفها التام مع المملكة العربية الريـاض في كل ما تتخذه من إجراءات في هذا الشأن».

وحركت الهيئة العامة للمنافسة في الريـاض دعوى جزائية، ضد «بي إن سبورت» القطرية، وأكدت أن الشبكة ارتكبت عددا من الممارسات المخالفة لنظام المنافسة.

المصدر : المصرى اليوم